خريج تمريض - صورة مميزة

ست نصائح للنهوض بوظيفتك التمريضية

يقف التمريض من بين الوظائف الأكثر طلبًا في الولايات المتحدة. تساهم الممرضات في أكبر قطاعات القوى العاملة في مجال الرعاية الصحية, مع ما يقرب من ثلاثة ملايين عضو.

تمتلك معظم الممرضات درجة البكالوريوس ويعملن كممرضات مسجلات. ومع ذلك, لا يزال يتعين ملء غرفة المتخصصين في التمريض المتقدمين.

يبحث أصحاب العمل عن ممرضات متمرسات يتمتعن بمؤهلات أعلى وخبرات أكثر في مجالاتهم. يمكن أن تلعب عدة عوامل دورًا في توجيهك للوصول إلى قمة السلم في مهنة التمريض.

اتبع النصائح الست المذكورة أدناه للنهوض بمهنة التمريض.

1. قم بتوسيع معرفتك

التمريض مجال متنوع مع مجموعة واسعة من التخصصات. لديك امتياز تغيير مهنتك بالحصول على درجة أو شهادات طوال حياتك المهنية. ومع ذلك, يمكن أن يؤدي تضييق نطاق تركيزك إلى تخصص واحد إلى تسريع آفاق نموك بسهولة.

يمكن أن يساعدك على اكتساب معرفة متعمقة مع سنوات من الخبرة المهنية; نتيجة ل, تصبح الأنسب للخدمة في المناصب القيادية.

يمكن أن تصبح ممرضة معتمدة في مجال تخصصك المفضل أن يزيد من فرصك في اختيار الأدوار العليا والمناصب الإدارية.

على سبيل المثال, ممرضة الأسرة هو تخصص مطلوب بشدة. يمكنك التسجيل في برنامج MSN FNP عبر الإنترنت مع الاستمرار في مهنتك التمريضية وصقل مهاراتك.

تشمل التخصصات السريرية الأخرى الشائعة والمجزية الرعاية الحرجة للأطفال, الرعاية الحرجة للبالغين, أمراض الجهاز الهضمي, إلخ.

2. ابحث عن مرشدك

التمريض مهمة صعبة, ويمكن للمرء أن يشعر بالإرهاق من المواجهات اليومية مع المرضى المزمنين أو من النشاط البدني الشاق.

تواجه الممرضات مواقف صعبة ويحتاجون إلى اتخاذ قرارات سريعة في روتينهم. حياتهم العملية مختلفة عن 9-5 وظائف مكتبية تقليدية.

في مثل هذه الحالة, إن وجود شخص يمكنك مناقشة مشاكلك المهنية معه وطلب المشورة يمكن أن يخفف من ضغط العمل.

بالإضافة الى, التعلم من مشورة خبير شخص ما وسنوات خبرته يمكن أن يمكّنك من اتخاذ خيارات أفضل أثناء التنقل في خياراتك.

يمكن للمرشد أن يجعل مهنتك التمريضية أكثر إرضاءً وإفادة. بدعم من مرشد, يمكنك استكشاف فرص عمل غير تقليدية حسب اهتماماتك, مثل ممرضة الطب الشرعي, ممرضة سفر, مسؤول الرعاية الصحية, إلخ.

يمكنك العثور على مرشد من معهد التمريض الخاص بك, الشبكة المهنية, أو مكان العمل. علاوة على ذلك, تدير العديد من منظمات التمريض أيضًا برامج تدريب رسمية; يمكنك أيضًا تجربة حظك هناك.

3. انضم إلى منصات التمريض المهنية

من أفضل الطرق للبقاء على اتصال بأحدث الاتجاهات والأحداث في مجالك هي التسجيل في منصات احترافية.

ستؤدي مواكبة أحدث المعارف والمهارات المطلوبة إلى فتح طرق جديدة للنمو الوظيفي لك. استكشف منصات التمريض المهنية المختلفة التي يمكنها تزويدك بالمعلومات ذات الصلة وتسجيل نفسك.

يمكن لهذه المنظمات مساعدتك في البقاء على اطلاع دائم بورش العمل, تمرين, وندوات. بالإضافة الى, يمكنك أيضًا الحصول على رعاية, المنح الدراسية, والخصومات الأخرى على الشهادات, الدورات, والدعوات.

بعض الأحيان, الموارد الوظيفية متاحة مجانًا للأعضاء; يمكنك أيضا الاستفادة منها. باختصار, يمكن للانتماء إلى منظمة أن يجعل حياتك المهنية أكثر واعدة.

بعض الإشارات البارزة تشمل الأكاديمية الأمريكية للتمريض, جمعية الممرضات الأمريكية, المنظمة الأمريكية لقيادة التمريض (AONL), ممرضات بلا حدود, والكلية الأمريكية للممرضين التنفيذيين للرعاية الصحية.

4. كن محترفًا

يمكن أن تقودك المهنية وأخلاقيات العمل إلى طريق النجاح في فترة قصيرة. للوقوف وسط حشد الممرضات, يجب أن تنظر وتتصرف باحتراف.

اتبع الإرشادات الأخلاقية التي قدمها لك صاحب العمل وحافظ على العلاقات المهنية مع الزملاء والمرضى. كن مهذبًا ولا تستخدم كلمات قاسية مع الآخرين.

لا تفصح عن المرضى’ معلومات لمن ليس له الحق في معرفتها. ضع في اعتبارك خصوصيتهم أثناء مناقشة حالتهم في البيئات السريرية.

يتوقع الناس منك أن تتواصل معهم في حالات الطوارئ وتكون مصدرًا للإغاثة. في المواقف الحرجة, لا تفقد أعصابك وكن مراعيًا; تمثل مهنتك بشكل جيد خارج مكان العمل.

انضم إلى أنشطة العمل التطوعي وساعد المجتمعات على التعامل مع الأزمات الصحية. إنها واحدة من أفضل الطرق لتوسيع أفقك والتكيف مع البيئات المختلفة أثناء خدمة المرضى.

تجربة أكثر تنوعا لديك, كانت فرصك في الترقية أفضل.

5. اتبع بروتوكولات الأمان

كونها ممرضة, يجب ان تتبع بروتوكولات الأمان وراقب مخاطر مكان العمل. أنت تضع نفسك والمرضى ‘ الصحة معرضة للخطر عندما تفشل في نقل المرضى بأمان من مكان إلى آخر بسبب نقص تدابير السلامة.
طور الفهم الصحيح للمخاطر في مكان العمل وكيفية تجنبها بالاحتياطات ونصائح السلامة.

بغض النظر عن عدد سنوات الخبرة لديك, إذا أهملت سلامتك أثناء خدمة المرضى, قد تواجه مشكلة في التقدم الوظيفي.

الحفاظ على النظافة الشخصية وارتداء القفازات, قناع للوجه, والعتاد الواقي عند الحاجة. خذ المساعدة من الزملاء أثناء رعاية المرضى, خاصة أثناء نقل المرضى الثقيل.

امتلكها وكن يقظًا لإبلاغ المشرف في حالة حدوث أي خطأ. بنزاهتك, يمكنك قطع شوط طويل في حياتك المهنية.

6. ثق بشعورك

الحدس هو عامل رئيسي يساهم في مسار وظيفي ناجح. الأشخاص الذين يثقون في حدسهم ويتخذون القرارات وفقًا لذلك لا يندمون عليهم أبدًا.

استمع دائمًا إلى نفسك قبل اتخاذ القرار. اعمل في تلك التخصصات التي تشعر فيها بالراحة والرضا.

تعرف على حدودك واتخذ الخطوات اللازمة لفرضها. على سبيل المثال, لا تفرط في العمل إذا كنت تشعر بالتعب أو الإرهاق العقلي. خذ قسطًا من الراحة عند الحاجة, وخذ قسطًا من الراحة قبل استئناف عملك.

على الرغم من أن الممرضات عادة ما يتمتعن بقدرة أعلى على التحمل من غيرهن في نوبات العمل الطويلة, لا يعني ذلك العمل لساعات إضافية عندما لا تستطيع تقديم أفضل ما لديك.

اطلب المساعدة من زملائك أو كبار السن لتغيير وردية عملك أو ترتيب بديل. يمكن أن تؤثر أفعالك وخياراتك على إمكانات الكسب والتقدم الوظيفي في المستقبل.

افكار اخيرة

التمريض مهنة متطلبة ولكنها مرضية ومجزية تؤهلك للتعامل مع الضغط بكفاءة. إذا كنت تعرف كيفية الحفاظ على التوازن بين العمل والحياة والاستفادة من الفرص التي تطرق بابك, يمكنك التفوق في هذا المجال.

استثمر دائمًا في نفسك من خلال تحسين معرفتك الحالية وتعلم الأدوات الحديثة, حيث أن التمريض مجال مائع وديناميكي.

يمكن أن يؤدي الحفاظ على موقف إيجابي أيضًا إلى تحسين أداء عملك بشكل عام, مما أدى إلى انتقالك السلس إلى مواقع أكثر تقدمًا.

انتقل إلى أعلى